9‏/8‏/2016

الخدمة المدنية تطلق نظام تدوير بين الوزرات الذي يسمح بنقل خدمات الموظف من وزارة لوزارة


أطلقت وزارة الخدمة المدنية نظام "تدوير" كخدمة إلكترونية جديدة ضمن الخدمات التي تقدمها الوزارة للجهات الحكومية، وذلك امتداداً لعدد من الأنظمة الآلية التي سبق وأن أطلقتها مثل توثيق ونظام تدقيق، حيث سيستهدف النظام في تقديم خدماته لجميع الجهات الحكومية والموظفين المشمولين بسلم رواتب الموظفين العام.
من جهته أكد وكيل الوزارة المساعد للمراجعة والتوثيق عبيدالله بن حمدان آل صنعاء أن نظام تدوير يهدف إلى تبادل الخبرات بين الجهات الحكومية، وإتاحة الفرصة للاستفادة من القوى العاملة الزائدة عند حاجة بعض الجهات الحكومية الذين تقتضي مصلحة العمل نقل خدماتهم، وإعادة توزيع القوى العاملة بين الجهات الحكومية بحسب حاجتها الفعلية، وإتاحة الفرصة للموظفين للبحث عن تغيير مجالات عملهم او عن بيئة عمل مناسبه لهم، بالإضافة إلى التماشي مع التوجهات حول مبدأ رفع كفاءة الإنفاق، وعرض قوائم الموظفين لإتاحة الفرصة للجهات الحكومية في استقطاب الكفاءات التي لديها الخبرة والتدريب داخل الجهاز الحكومي للعمل لديها وذلك بعد الاطلاع على مؤهلاتهم وخبراتهم وسيرهم الذاتية، وتعزيزا لمفاهيم الموارد البشرية الحديثة في تدوير وتبادل الخبرات.
وحدد آل صنعاء ثلاثة إجراءات وضوابط لنظام تدوير، تتمثل في قصر صلاحية عرض اسماء الموظفين على القائمة في نظام تدوير على مدير الموارد البشرية أو مدير شئون الموظفين في الجهة ، مع ضرورة موافقة الموظف وصاحب الصلاحية على العرض على قائمة نظام تدوير، وعرض اسم الموظف على قائمة نظام تدوير تعني موافقته وموافقة صاحب الصلاحية في الجهة على النقل الى جهة اخرى.
وتجدر الإشارة إلى أن وزارة الخدمة المدنية قد انتهجت آلية تعميم نظام تدوير والعمل على بناءه تقنياً، وتم التأكد من جاهزيته للاستخدام قبل اطلاقه للجهات الحكومية، مع التعميم على جميع الجهات الحكومية بشأن النظام، وتحديد منسق للوزارة يتم التواصل معه في كل ما يتعلق باستخدام النظام وتفعيله، كما منحت الوزارة منسقي الجهات الحكومية صلاحية استخدام نظام تدوير، وتم تزويد منسقي الجهات الحكومية بدليل استخدام نظام تدوير